وذكر وسائل إعلام محلية في ماليزيا، أن السلطات في العاصمة كوالالمبور، اعتقلت زوجين روسيين في أواخر العشرينيات، بعد تداول مقاطع فيديو تظهر تصرفهما المشين.

وأوضح موقع Asiaone" الماليزي، أن رواد مواقع التواصل تداولوا شريط فيديو قصيرا يظهر أحد الوالدين، وهم يمسك الطفل الذي كان يرتدي حفاظ فقط من قدميه، قبل أن يقذفه إلى الأعلى ويمرججه مرات عدة في سلوك متهور للغاية.

ويسمع في الفيديو، هتاف زوجة التي كانت تجلس في المكان وهي تطلب من حشد المتفرجين التبرع بالنقود، وسمع أيضا صوت امرأة تقول بالماليزية: "غبي. كيف يمكنك أن تفعل ذلك؟".

وقال مصور الفيديو، زايل عبد الله، إنه يستغرب كيف سمحت السلطات بمثل هذا السلوك، الذي وقع في منطقة بوكيت بينتانغ، التي تعتبر مقصدا للمتسوقين الغربيين.

ونشر عبد الله الفيديو على صفحته على موقع فيسبوك، وشاهده أكثر من 35 ألفا، قبل أن يصل الأمر إلى السلطات التي تحركت وألقت القبض عن الزوجين.

المصدر:سكاي نيوز